تمهيد

         الموقع والمكانة: تتألف بريطانيا من ثلاثة أقاليم هي إنجلترا وويلز واسكتلندا، بالإضافة إلى إيرلندا الشمالية، وتقع جنوب غرب أوروبا قبالة الساحل الشمالي الغربي لقارة أوروبا.

         لقبت بسيدة العالم القديم أو بريطانيا العظمى ، لأنها اعتبرت في القرن التاسع عشر القوة البحرية والصناعية الأولى في العالم، وقد تمكن البريطانييون من السيطرة على ما يقرب من ربع مساحة العالم، ولكن هذه القوة تراجعت بعد الحربين العالميتين الأولى والثانية.

         بعد هزيمة فرنسا في الحروب النابليونية، برزت المملكة المتحدة باعتبارها القوة الرئيسية بحرياً واقتصادياً في القرن التاسع عشر (عرفت لندن كأكبر مدينة في العالم 1830-1930)،[25] وبقيت قوة بارزة حتى منتصف القرن العشرين.[26] إلى جانب روسيا وفرنسا و(بعد 1917) الولايات المتحدة الأمريكية، كانت بريطانيا واحدة من القوى الكبرى المعارضة لألمانيا وحلفائها في الحرب العالمية الأولى (1914-1918) لعبت قواتها العسكرية دوراً رئيسياً في كافة أنحاء الإمبراطورية وعدة مناطق في أوروبا وعلى نحو متزايد على الجبهة الغربية وبالتالي نمت القوات المسلحة لأكثر من خمسة ملايين عسكري

         شهدت بريطانيا في النصف الثاني من القرن الثامن عشر ثورة صناعية هائلة أدت إلى تطور كافة مجالات الحياة من تعليم، وصناعة وتجارة .

         النظام السياسي في المملكة المتحدة نظام ملكي دستوري، حيث تتولى الملكة اليزابيث الثانية العرش كمنصب تشريفي ليس لديه صلاحيات تذكر، بينما تتولى الحكومة إدارة الشئون الخارجية والدفاع، كما يمتلك برلمان المملكة المتحدة سلطة التشريع بالنيابة عنها .

 

تاريخ التعليم في بريطانيا :

         ترجع البدايات الأولى للتعليم في إنجلترا إلى العصور الوسطى، كما تشير الوثائق التاريخية الرسمية هناك، وبدأ رسمياً ـ وفق هذه الوثائق عام 597م بكاتدرائية كانتر بري التي أنشأها القديس أوغسطين، وفي ذلك العصر تولت الكنيسة مهمة تمويل التعليم الرسمي، واستمرت في مهماتها التمويلية هذه لمدة عشرة قرون تقريباً ـ ويقول مؤرخو التعليم في إنجلترا إن المنصرين أقاموا ـ آنذاك ـ نوعين من المدارس هما: المدارس الثانوية العلمية، ومدارس الغناء، واقتصر الالتحاق بهما على الذكور دون الإناث اللاتي بقين داخل بيوتهن يتدربن على الشؤون المنزلية. وركز التعليم في النوع الأول من هذه المدارس على اللغة اللاتينية، باعتبارها لغة العلم في جميع أنحاء أوروبا وقتئذ، بينما عول النوع الثاني من المدارس على تدريب الذكور ـ كباراً وصغاراً ـ على الغناء والأناشيد والترانيم الكنسية، بغرض إعدادهم للمشاركة في مجموعات المنشدين داخل الكنيسة، ومساعدة القساوسة في خدماتهم الدينية.

         وفي نهاية القرن السابع الميلادي، عمدت بعض المدارس الثانوية العلمية ـ مثل مدرسة مدينة يورك الشهيرة ـ إلى تدريس مناهج التعليم العام في القرون الوسطى، وبعد ذلك نشط المعلمون المتميزون والبارزون، فغادروا إلى إنشاء مدارس جديدة في مدينتي (أكسفورد) و(كمبردج) في القرنين الثاني عشر والثالث عشر. وشكلت هاتان المدرستان نواتين للجامعتين الشهيرتين والوحيدتين في إنجلترا طوال ستة قرون تقريباً، إلى أن ظهرت بجانبهما جامعتا درم ولندن في الثلاثينيات من القرن التاسع عشر، وكان تأسيس الجامعات دافعاً وحافزاً قوياً للمدارس الثانوية العلمية لتعد وتهيئ طلابها للالتحاق بالجامعات. وشهدت هذه البدايات المبكرة للتعليم في العصور الوسطى إحجاماً وعزوفاً من أبناء الطبقتين الوسطى والدنيا عن الدراسة والتعليم في هذه المدارس، وأقبل عليها بعض أبناء النبلاء والطبقة العليا.

 

         ترجع البدايات الأولى للتعليم في انجلترا إلى العصور الوسطى، حيث تولت الكنيسة بدعم واضح من الملوك الاشراف على التعليم وتمويله، فأنشأت المدراس بأنواعها التي اعتمدت التعليم الديني، بغرض اعداد الطلاب للعمل في الكنسية، وقد اقتصرت هذه المدارس على أبناء النبلاء والطبقة العليا

         في نهاية القرن السابع للميلاد عمدت بعض المدارس الثانوية مثل ـ مدرسة يورك الشهيرة ـ إلى ادخال بعض المواد العلمية في التدريس، وبعدها بقرون أنشئت مدارس علمية جديدة في مدينتي ”أكسفورد و كمبردج“، بهدف تهيئة الطلاب للدراسة الجامعية

         في القرن الخامس عشر ”عصر النهضة“، ظهرت فكرة ”التبرعات الخيرية“، للانفاق على انشاء مدارس خاصة مستقلة عن الكنيسة مع أن طابعها كان ديني، وقد سمحت بقبول أبناء الشعب للدراسة فيها، وكان يقوم بالتبرعات الأفراد أو المجموعات الغنية

         من أبرز التطورات في القرن السادس عشر والسابع عشر صدور ”قوانين الفقراء“ التي تطالب بالاهتمام بتعليم الفقراء الذي لا يستطيعون دفع رسوم الدراسة، واستمرت هذه المدارس الخيرية خلال القرن التاسع عشر

         استمر انشاء المدراس، خاصة مع الثورة الصناعية حيث أصبح تعليم العمال في المصانع ضرورة ملحة، ومن أهم أنواع هذه المدارس مدارس الأحد التي كانت تعلم الأطفال العمال في المصانع، مدارس الأطفال وهي أنشئت لإيواء أبناء الأمهات العاملات.

         ظهر في منتصف القرن التاسع عشر حركة ليبرالية شكلت ”الرابطة القومية للمدارس العامة“ ونادت بتقديم تعليم الزامي مجاناً تموله الحكومة من الضرائب، في محاولة لتقليص نفوذ الكنيسة على المدارس، وقد واجهت هذه الحركة معارضة من رجال الدين

 

         شهد القرن العشرين، منذ بدايته حركة تعليمية قوية تمثلت في صدور قوانين مهمة شكلت نظام التعليم الانجليزي في تنظيمه الحالي، ومن أهمها:قانون بلفور ،قانون فيشر،قانون بتلر،قانون الاصلاح..

 اتجاهات الحكومة في تطوير الخدمات المقدمة للأطفال :

أصبح لدى الحكومة توجه لتقديم الخدمات للأطفال منذ الولادة حتى سن 19سنة بدلاً من تقديم الخدمات من سن الدراسة ومن أجل ذلك صدرت الإستراتيجية التي عرفت باسم (كل طفل مهم) ولكي تتمكن الحكومة من تحقيق هذا التوجه أصدرت عدة برامج وقوانين تتعلق برعاية الطفولة من أهمها :

* برنامج البداية المؤكدة

* قانون الأطفال 2004م

* الخطة العشرية

 

استراتيجية وخصائص نظام التعليم:

         ديمقراطية التعليم : ينعكس النظام الرأسمالي للدولة على الثقافة العملية المتعلقة بمفهوم الحرية الفردية، حيث يتم منح الإدارة المدرسية والمعلمين الحرية في تنظيم المدرسة، كما يمنح جميع الأفراد فرص متساوية في التحصيل الدراسي بغض النظر عن الدين، اللون، الجنس، الطبقة الاجتماعية

         الطبقية في التعليم المدرسي.. يعتبر التعليم البريطاني انعكاساً واضحة للنظام الاجتماعي الذي ما زال يؤمن بالطبقية، ورغم التطورات الكبيرة التي ادخلت على نظام التعليم، فهناك التعليم الخاص لأبناء الطبقة الاستقراطية، وهناك التعليم الجيد الذي يوفر لعامة الشعب

         إلزامية التعليم العام.. يتميز التعليم العام المدرسي في بريطانيا بطول فترة التعليم الإلزامي التي تصل إلى 11 سنة، ويرجع ذلك إلى اقتناع الدول الرأسمالية كبريطانيا بضرورة الإهتمام والارتقاء بالإنسان، وهذا لن يتحقق إلا بتوفير القدر الكافي من التعليم للفرد

         التركيز على الجوانب العملية التطبيقية.. وهذا يعكس ارتباط التعليم بالتنمية الاقتصادية، حيث احدثت الثورة الصناعية في بريطانيا منذ القرن الثامن عشر تغيرات هائلة في نظام التعليم، تمثلت بتحول البرامج والمناهج الدراسية من الجانب النظري إلى الجانب العملي التطبيقي

         الاعتدال في التنوع.. ويرجع ذلك إلى السياسة التعليمية التي تجمع بين المركزية واللامركزية في نظام الحكم للبلاد، وتتميز بريطانيا بنمط خاص من التنوع يميزها عن التطرف الا مركزي الأمريكي، أو التنوع المحدود جداً في المركزية الفرنسية.

         المسئولية الشعبية عن التعليم.. يساهم الشعب بمؤسساته المتنوعة ”منظمات تطوعية، مكتبات عامة، صالات عرض، وسائل إعلام، مجالس أباء“ مساهمة فعالة في إدارة التعليم والإشراف عليه، ويرجع ذلك إلى سيادة النمط الديمقراطي في الحياة السياسية باحترام وتقدير جميع الأفراد

         توفير التعليم الديني.. تضم بريطانيا في تشكيلتها السكانية أجناس واعراق مختلفة تحمل أديان وفلسفات متنوعة، مما دفع النظام التعليمي إلى توفير تعليم ديني رسمي في المدارس العامة

         حرية المدارس الخاصة والطائفية.. لا تضع السلطات التعليمية أي عقبات في سبيل انشاء هذه المدارس، بل تدعمها وتجعلها جزء من النظام التعليمي فيها ويمثل هذا التسامح الديني السياسة الديمقراطية التي تنتهجها الدولة.

         تقع مسؤولية التنظيم في المدرسة واستخدام طرق التدريس بالدرجة الأولى على المدرسين لا على موجِّهي المدرسة أو الممثلين الآخرين للحكومة المركزية

         تتعاون مع المدرسة العديد من وكالات التعليم الأخرى مثل المكتبات العامة والمتاحف وصالات العرض، وهيئات الاتصال التعليمي في الشركات الكبرى، كما تمدها هيئة الإذاعة البريطانية (BBC) بخدمات إذاعية وتلفازية منتظمة، وكذلك تمدها هيئة الإذاعة المستقلة (IBA) بدروس تلفازية

 

    ركائز نظام التعليم:

         تنمية المعرفة بتوسيع أطر التنوع في النظام التعليمي وبتعدد الخيارات المتاحة أمام الطلاب

         - تطبيق المعرفة في مشكلات معاصرة.

         - تحسين نوعية النظام التعليمي، ورفع مستوى معايير الإنجاز ما يعني إعداد قوى بشرية عالية المهارة.

         - إعطاء المؤسسات المحلية استقلالية أكبر في تسيير شؤونها وجعلها أكثر مسؤولية أمام الطلبة وأولياء أمورهم وأمام أصحاب العمل ودافعي الضرائب.

  أهداف النظام التعليمي:

         1- تهيئة نظام التعليم وأوعيته بالصورة التي تتيح للطلاب ـ أطفالاً وكباراً ـ إمكانية تحصيل المهارات والمؤهلات بأرقى المستويات، مما يجعلهم قادرين على المشاركة في تحقيق الغايات الوطنية والتعليم والتدريب.

         2- تنمية المهارات العقلية لدى الأطفال، وتشجيعهم على البحث، وتطوير قدراتهم على السؤال والمناقشة بصورة منطقية.

         3- إعداد الأطفال واليافعين لتحمل المسؤولية في غدهم، ومساعدتهم على فهم مجريات الحياة في العالم من حولهم، بجانب فهم طبيعة العلاقات المتبادلة بين الأمم المختلفة.

         4- غرس احترام القيم الاجتماعية والوطنية والأخلاقية في نفوس الأطفال، وتعويدهم التسامح مع الأجناس والديانات الأخرى.

         5- مساعدة الأطفال على استخدام اللغة بكفاءة واقتدار، قراءة وكتابة وتحدثاً، ودعم وتطوير النزعة إلى المعرفة والاستيعاب في جميع المواد الدراسية، بما في ذلك البحث النوعي الراقي.

         6- تشجيع التعليم المستمر، بحيث يتمكن الطلاب من استخدام مهاراتهم ومعارفهم للتنافس بفاعلية في عالم العمل المتغير، وخصوصاً التعليم في ميادين العلوم الرياضية والعلمية والتقنية.

         7- رعاية الأطفال المعوزين والمحرومين وذوي الاحتياجات الخاصة، وإتاحة سبل ووسائل الدراسة والتعليم لهم.

         8- تطوير إطار مرجعي متماسك، ذي مؤهلات وطنية راقية لجميع الأعمار، بحيث يشمل التحصيل الأكاديمي والمهني.

         9- تشجيع أصحاب العمل على الاستثمار في المهارات التي يتطلبها سوق العمل التنافسي.

  

 

خصائص التعليم في المرحلة الإبتدائية :

         برامج دراسية منوعة تشمل التربية الدينية، و تهدف إلى إعداد المواطن الصالح و بريطانيا دولة متعددة الأعراق ومتنوعة الأديان وتدعو إلى احترام جميع الأديان والأقليات.من هذا المنطلق يدرس الطلاب في المدارس التربية الدينية، وهو منهج اجباري غير طائفي يعتمد على المبادئ والقيم الدينية للأديان والمذاهب المتعددة، ويعد هذا المنهج لجنة رسمية تتضمن ممثلين من وزارة التعليم والسلطات المحلية والهيئات الدينية في المنطقة.

         لا توجد كتب ملزمة، و تحدد المدرسة و المعلمون الكتب المدرسية و طرق التدريس

         يعتمد التدريس على طريقة تشجيع البحث والإبتكار لدى الطلاب، وليس على مجرد الحفظ والتلقين

         تنتهي هذه المرحلة باختبار يعرف (+11)

         نظام اليوم الكامل حيث يقضي الطفل في المدرسة حوالي سبع ساعات يومياً، الذي يبدأ من الساعة التاسعة حتى الثالثة والنصف

         تتحمل المدرسة المسؤولية الكاملة عن التعليم حيث يتم تخفيف الإمتحانات لتقليل الضغط النفسي على الأطفال.

         كما يتم كذلك تخفيف الواجبات المنزلية بدافع احترام حقوق الطفل، لأن النظرة في السياسة التعليمية البريطانية أن من حق الطفل اللعب

         الترفيع الآلي للطلاب، فلا يوجد رسوب وإن كان مستوى الطفل أقل من مستوى أقرانه يتم نقله معهم مع العناية الخاصة به.

         تعتمد كل مدرسة منهجها الخاص، والمناهج عموماً تركز على البحث وتشجيع القراءة وخصوصاً قراءة القصص الهادفة

الأهداف العامة :

-  توفير الدعم الشامل لكل تلميذ .

- توفير البيئة المناسبة التي تساعد التلامـــيذ على التــعلم والعطـاء .

- المساعدة على تحقيق التميز في عمليتي التعليم والتعلم .

- تقديم الخدمات التعليمية للأطفال من الميلاد حتى سن التاسعة عشر من أجل مستقبل أفضل .

- إطلاق قدرات التلاميذ ليخرجوا أفضل ما لديهم .

 

أهداف خاصة لخطط وزارة التربية والعلوم:

بحلول عام 2007م :

تسعى الوزارة أن يصل 90% من التلاميذ في المستوى الرابع في اللغة الإنجليزية والرياضيات عند سن 12 سنة .

بحلول عام 2008م :

- أن يتعلم العديد من التلاميذ لغة أجنبية حديثة من سن السابعة وأن تعطى الفرصة لجميع التلاميذ لتعلم لغات أجنبية بحلول عام 2010م .

- ربط المدارس بشبكة موحدة لدعم التدريس الجيد .

على المدى الطويل :

توفير خدمات كبيرة للأبناء في جميع المدارس سواء بشكل مفرد أو جماعي وتكون هذه الخدمات غنية بأنشطة خارج الدوام المدرسي لدعم الأنشطة التربوية من أجل بناء شخصية جيدة لدى الطفل قادرة على التفاعل الجيد مع المجتمع بثقة في النفس .

تسعى الوزارة من عام 2002م لتحقيق الآتي :

- توفير برامج وطنية شاملة تلبي احتياجات تلاميذ التربية سواء الموهوبين والمبدعين أو ذوي الاحتياجات الخاصة  .

من عام 2004م :

- أن يصل 75% من التلاميذ إلى المستوى الخامس لمادتي الرياضيات واللغة الإنجليزية وتقنية الاتصالات والمعلومات  .

وأن يصل إلى المستوى الخامس في مادة العلوم 70% .

مراجعة المنهج الوطني للغة الانجليزية 11-13 سنة .

بحلول عام 2008م :

-أن يصل 85% من التلاميذ إلى المستوى الخامس في المواد التالية الرياضيات والعلوم واللغة الانجليزية وتقنية الاتصالات والمعلومات  .

- توفير الخدمات التعليمية المتكاملة على الأقل في (240) مدرسة إعدادية .

- تخفيض نسبة الغياب إلى 8% مقارنة بعام 2003م .

- العمل على إيجاد مقاييس جديدة تقيس مدى المهارات والقدرات التي اكتسبها التلاميذ في سن 14 سنة للعمل على تطويرها بناءً على أسس علمية .

 القوى والعوامل المؤثرة

العامل الديني

كانت الكنيسة الإنجليزية هي التي تشرف على التعليم في العصور الوسطى غير أنها لم تكن تستبد بشؤونه استبدادا كليا حيث كانت تشاركها في هذا الإشراف النقابات والهيئات والجمعيات الخيرية . وقد بلغ نشاطها أنه عند صدور أول قانون تعليمي قومي سنة 1870 وهو قانون فورستر – والذي بموجبه أنشأت ثلاث هيئات تشرف على التعليم وهي الدولة والسلطة المحلية والهيئات الطائفية - كان يتبع للكنيسة 6954 مدرسة من أصل 8919 مدرسة موجودة وقتئذ .ولم تتدخل الدولة في شؤون التعليم إلا عندما لمست عجز الكنيسة عن توفير المدارس الأولية اللازمة لتعليم أبناء الشعب على أن تدخّلها كان للعون والمساعدة ولم يكن للاستئثار إلى أن صدر قانون بتلر سنة 1944 الذي لا يزال نظام التعليم الإنجليزي يسير عليه حتى اليوم . ( عبود ، وآخرون ،2000م،ص 158)

وحاليا تعتبر المسيحية الديانة الأكثر اعتناقاً في إنجلترا، كما كان الحال منذ أوائل العصور الوسطىوتبلغ نسبة المسيحيين اليوم من الإنجليز حوالي 72%. وأكثر الكنائس اتباعًا في الوقت الحاضر هي الأنجليكية إلا أن نفوذ الكنيسة لم يعد كما كان سابقا .

على أن هنالك تسامح مع كامل الأديان والمعتقدات الأخرى ويعامل الجميع على قدم المساواة بين أتباع جميع الديانات . وذلك نظرا لأن إنجلترا بلد يحوي مختلف أنواع الديانات .

 

وتأثير ذلك يظهر في وجود منهج ديني يدرسه الطلاب – وهو منهج إلزامي - غير طائفي في طابعه ويعتمد على المبادئ والقيم الدينية العامة المشتركة . وتعد هذا المنهج لجنة رسمية تتضمن ممثلين من وزارة التربية والسلطات التعليمية المحلية ، ونقابات المعلمين والهيئات الدينية في المنطقة .     

 

العامل الاقتصادي

لقد أحدثت الثورة الصناعية التي وقعت بأوروبا تغييرات كبيرة في مجال الاقتصاد والتصنيع خاصة . فقد انتقلت جموع بشرية كبيرة من أطراف البلاد إلى داخلها وإلى مدينة لندن تحديدا ما أحدث اختلالا شديدا سواء في نوعية التعليم أو توفير المدارس أو توفير المناهج الدراسية التي تغطي هذه التغييرات . ( عبود ، وآخرون ،2000م،ص 178)

 نتيجة لذلك ظهرت الآثار التالية :

1- إنشاء مدارس الأحد لتعليم الأطفال الذين يعملون في المصانع طيلة الأسبوع والتي بدأت سنة 1780 .

2- إنشاء مدارس الأطفال الذين تعمل أمهاتهم في المصانع .

3- إنشاء المدارس الفنية سنة 1905 والتي كانت تهتم بالعلوم والتكنولوجيا التي تستند إليها الصناعات الكبرى . ( مرسي ، 2005 ، ص 171 )

 

أما حاليا فهي تُعد من الدول الصناعية الرئيسية في العالم، ويبلغ متوسط دخل الفرد من الناتج المحلي الإجمالي 22,907 جنيهاًوتحتل المركز السادس على مستوى العالم حسب أعلى ناتج محلي إجمالي . وانعكس ذلك على تزايد التحاق الطلاب بالمدارس الأهلية بالرغم من ارتفاع رسوم التسجيل بنسب عالية قد تصل إلى 14000 جنيه استرليني في بعض المدارس .

 

 

 

 

العامل الاجتماعي

يعتبر التعليم الإنجليزي انعكاسا واضحا للنظام الاجتماعي الذي كان يقوم في أساسه على مبدأين هامين هما : نبل الميلاد والقدرة أو الكفاءة . ومازال التعليم الإنجليزي طبقيا في أساسه رغم التطورات الكبيرة التي أدخلت عليه في السنوات الأخيرة .  ( مرسي ، محمد منير ، ( 2005 ) التربية المقارنة ، عالم الكتب ، ص 180 )                  

وأدى وجود هذا النظام الطبقي إلى ظهور تعليم خاص لأبناء الطبقة الارستقراطية والطبقة الغنية التي تستطيع دفع مصاريف عالية للتعليم وكمثال على ذلك مدرسة إيتون كولج الداخلية والتي عمرها ما يقارب ستة قرون وتخرج منها 19 رئيس وزراء بريطاني منهم رئيس الوزراء الحالي ديفد كاميرون والعديد من أمراء الأسرة الحاكمة البريطانية . على أن عامة المدارس البريطانية تقدم تعليما جيدا يوصل للجامعة وهو للقادرين على مواصلة الدراسة الأكاديمية ، وهناك أيضا التعليم البسيط للذين لم يوفقوا في الالتحاق بالتعليم الجيد الموصل للجامعة .

 

العامل السياسي

المملكة المتحدة من حيث الصفة الرسمية ذات نظام ملكي دستوري ديمقراطي يحكمه ملك أو ملكة إلا أن من يقوم بالعمل السياسي الداخلي والخارجي والعمل على تنمية وبناء الدولة هو رئيس الوزراء الذي يتم انتخابه من قبل الشعب كل أربع سنوات بما في ذلك أعضاء مجلس العموم . ومقره العاصمة لندن ، وعادة ما يكون الرئيس المرشح منتميا إلى أحد الأحزاب السياسية في بريطانيا : حزب العمال ، حزب المحافظين ، حزب الديموقراطيين الأحرار . وحاليا يرأس الوزراء ديفد كاميرون وهو من حزب المحافظين . ( دليل المبتعث السعودي إلى المملكة المتحدة ، 2012 ، ص 16 )

تأثير العامل السياسي :

أثر النظام الديموقراطي على التعليم ، حيث أن التعليم متاح لجميع قاطني إنجلترا بغض النظر عن الدين، اللون، الجنس، الطبقة الاجتماعية ، وتم منح الإدارة المدرسية والمعلمين الحرية في تنظيم المدرسة كما أن مسؤولية التعليم مسؤولية شعبية لا تتركز في يد سلطة واحدة بل تشارك فيه العديد من المنظمات الشعبية .

 

العامل الثقافي

نجد المجتمع الانجليزي يحافظ على التقاليد العريقة للشعب الانجليزي ونجد ذلك في الطابع المعماري للمدن الانجليزية .

التأثير :

نجد أثر هذا العامل في بناء المدارس والجامعات الانجليزية حيث نجدها تحافظ على التراث المعماري بصورة رائعة .

 

إدارة التعليم :ـ

·        تعتبر وزارة التعليم والعلوم هي الهيئة المسئولة عن إدارة التعليم فيها ، حيث أنشئت بموجب قانون بتلر لسنة 1944م . (مرسي ، 2005م،ص177)

·        الوزير هو المسئول أمام البرلمان عن حسن سير وزارته ، ويساعده مجلس التعليم الاستشاري . ومجموعة من المدراء التنفيذيين .

·        يوصف نظام التعليم في إنجلترا بأنه نظام قومي حيث تتوزع المهام والمستويات التعليمية بين الحومة المركزية Gertral Government  والسلطات المحلية Education Authorities  والكنائيس وبعض المؤسسات و المكاتب التطوعية و المسئولين عن مهنة التدريس .

·        يتم توزيع المسؤوليات بحيث يشرف وزير الدولة للتربية والعلوم على التعليم ما قبل الجامعي في إنجلترا وعلى تنفيذ سياسة الدولة نحو التعليم الجامعي في إنجلترا وويلز وأسكتلندا، بينما يعد وزير التعليم في ويلز واسكتلندا مسئول عن التعليم قبل الجامعي ، من حيث المبادئ والأهداف العامة في منطقيتهما.

·        صدر في عام 1985م ما يسمى الورقة البيضاء ( White paper of Better Scools )أو مايسمى بمدارس أفضل ، وتتضمن القواعد والأسس التي تعمل الحكومة في ضوئها، ومن أهم محاورها :ـ

أ ـ تأمين اقصى درجة من الوضوح والأهداف والمحتوى الخاص بالمناهج .

ب ـ إعادة صياغة و تعديل نظم الامتحانات و تحسين سبل التقويم حتى يمكن نقل التلاميذ على أسس صحيحة وموضوعية .

·        تقوم السلطات المحلية بدور هام في تقديم الخدمات وبناء المدارس و الكليات في منطقتها المحلية ، كما تقوم بالإدارة والإشراف عليها .

·        الادارة المحلية للتعليم هي المسئولة إدارياً و فنياً عن التعليم في المدرسة أو المقاطعة والكليات المتوسطة وأختيار المعلمين وتدريسهم و دفع مرتباتهم .

·        المدرسة لها سلطات واسعة في إدارة المدرسة وخاصة بعد قانون إصلاح التعليم 1988م ، حيث أن لكل مدرسة مجلس إدارة بعضه معين من السلطات المحلية و بعضه من أولياء الأمور ، وله الحرية في التصرف في ميزانية المدرسة وإدارة المدرسة ومهمة تعيين أو إنهاء خدمة المعلم .

·        من خلال ماسبق يظهر الحرية الواسعة و المسئولية في تطوير التعليم في ضوء احتياجات و متطلبات المجتمعات المحلية وفي ضوء توجهات الحكومة . (عبود ،ضحاوي ، سلامة ، بكر،2000م، ص345)

 # جدول يبين عدد السلطات المحلية في إنجلترا :ـ

 

العدد

الوصف

97

سلطة محلية ( LEAS) في إنجلترا وتشمل لندن ومجلس العشرين مدينة المحيطة بلندن و لها شبه استقلال ذاتي ، وتمثيل برلماني

36

مدن رئيسية وهي مستقلة بمراكز البوليس و الكنائيس و لها شخصية مستقلة .

40

مدن رئيسية و لكنها غير مستقلة من حيث الادارة البوليسية و التوجه الديني

(عبود ، وزملائه،2000م، ص345)

 

 

 

التفتيش :

 يرى مرسي ( 2005م، ص178) أهمية كبيرة للتفتيش و ذلك من خلال أنه :ـ

·       هو جهاز للتقويم والمتابعة بهدف التطوير والرقي بالعمل المؤسسي داخل المدرسة ،  وبعد تطبيقة تم الغائه ، ولكن بعد مناقشات عامة تبين الآثار السلبية لعملية الإلغاء مما أنعكس بصورة جلية على مستوى الأداء وتم إعادة تطبيقه عام 1992م .

·       هو جهاز يساعد الوزير ويضم مفتش صاحب الجلالة (HMIS) ، وعلى رأسهم المفتش الأول لصاحب الجلالة ، ويعتبرون في خدمة الملك وليس الوزير .

·       يتبع نظام التفتيش مكتب المعايير التربوية Office forstandard in Ediucation  ويتبع البرلمان .

·       التفتيش في نظام التعليم له أهمية كبيرة في إبراز نقاط القوة والضعف والارتقاء بعملية التدريس .

·       ينقسم عملهم إلى :ـ

أ ـ التفتيش على المدارس و التشاور مع السلطات المحلية .

ب ـ تمثيل الوزارة في الشؤون الإدارية على مستوى المناطق المحلية .

ج ـ تقديم المشورة للوزارة فيما يتعلق بأمور التعليم نظرياً و عملياً .

·       يجب أن يكون المفتش مسجل في سجل المفتشين الموجود لدى المفتش العام ، واعتراض المفتش أثناء عمله يعتبر مخالفة يعاقب عليها القانون .

·       بعد الزيارة يجب على المفتش سرعة إرسال تقرير إلى السلطات المحلية الخاضعة لها المدرسة ، ونسخة من الملخص إلى أولياء الأمور، كما يحق لأي شخص طلب تقرير من السلطات المحلية والاطلاع عليه .  

 

   تمويل التعليم :ـ

·       يتم تمويل التعليم في المدارس وفق نوعية المدارس وهي على نوعين :ـ

1ـ مدارس المحافظات ( country ) و تمولها بالكامل سلطات التعليم المحلية .

2ـ المدارس الخيرية وتدعمها الكنائس وبعض الجمعيات الخيرية والإنسانية .(الحربي ،محمد ،جامعة الملك سعود ،1428هـ)

·       تتحمل الحكومة تقريباً 60% إلى 63% من نفقات التعليم و تتحمل الحكومات المحلية 40% والمهم هو كيفية التقسيم بين المناطق  الذي يخفي وراءه جوانب سياسية . ( عبود ، عبدالغني وآخرون ،التربية المقارنة والألفية الثالثة ، القاهرة ، دار الفكر ، ص 348 )

·       هناك دعم توفره وزارة القوى العاملة والتدريب للمراحل العمرية من 16 إلى 19 في التعليم الثانوي أو مراكز التدريب وذلك من أجل الإعداد الملائم لمتطلبات سوق العمل و تقليل نسبة البطالة بين الشباب ، ويركز في ذلك على المناطق التعليمية التي تتميز بتعدد الثقافات و كثرة الأقليات و المهاجرين و المؤسسات التعليمية التي تتسم بالضعف في الخدمات التعليمية .

·       لكل مدرسة ميزانية مستقلة تشمل مرتبات المعلمين والمعلمات وصيانة المدرسة ونظافتها عن طريق عقود مع شركات متخصصة ، ويكون مجلس إدارة المدرسة مسؤول عن ميزانية المدرسة وطريقة الصرف .

·       تقدم الحكومة دعم رئيسي للسلطات التعليمية المحلية في شكل منح غير محددة و على السلطات المحلية استكمال موازناتها من الضرائب المحلية على العقارات والخدمات التجارية والقروض .

·       يوجد تمويل خاص لبرامج تدريب المعلمين ، منوط به إدارة التوضيف ولجنة خدمات القوى العاملة .

·       يجب على مدير المدرسة إعداد ميزانية المدرسة بالتعاون مع مساعديه وفق ما تخصص له الإدارة المحلية للتعليم والمبالغ المرحلة من العام الماضي و تعرض الميزانية على الادارة للمصادقة عليها ووضعها مو ضع التنفيذ .( عبود ، وآخرون ،2000م،349)

تنفق الدولة على التعليم ما يقارب (7 بليون جنيه استرليني ) ـــ (ابوعمه ـ 1421هـ)

انفقت الدولة على البحث العلمي في عام 1995 م ( 600 مليون جنيه إسترليني )

 

الهيكل التعليمي :

في عام 2012م قام مايكل قوف وزير التعليم بوضع أربع وكالات تنفيذية يرئسها أربعة مدراء تنفيذين ، ويقومون برفع تقاريرهم إلى الوزيرو المدير العام المختص واللجنة البرلمانية وتضم هذه الوكالات :ـ

1ـ وكالة الاختبارات والمعايير   2ـ زكالة التدريس   3ـ وكالة تمويل التعليم    4 ـ وكالة الجامعات الوطنية

  

 

 

 

 

 

 

 

 

أولاً ـ تعليم ما قبل الإبتدائي :

·        مدته سنتان ( مجانية وغير الزامية )

·        يستقبل الطلاب قبل خمس سنوات

·        قد تكون فصول ملحقة بالمدارس الابتدائية

·        يجب أن يكون التدريس في هذه المرحلة للسيدات

·        يتم التدريس عن طريق اللعب وإذا أبداء الطالب تجاوب يتم تدريسه مبادئ القراءة والحساب .

 

 

 

ثانياً ـ مرحلة المدرسة الابتدائية

وتنقسم لمرحلتين :ـ

أ ـ مرحلة مدرسة الأطفال Key stage 1  

·        تمتد لسنتين من سن ( 5 – 7 )

·        هذه المرحلة الزامية ومجانية

·        مختلطة وتكون في فصول ملحقة بالمدارس الابتدائية أو مباني مستقلة .

·        يجب أن يكون التدريس في هذه المرحلة للسيدات .

ب ـ مرحلة المدرسة الابتدائية الدنيا  Key stag2

·        تمتد من سنة (7 – 11)

ثالثاً ـ مرحلة الثانوية

·        بناء على قانون بتلر فأن الدراسة تمتد من سن 11 – 18

·        تنتهي عند هذه المرحلة السن الإلزامية للتعليم

·        نقسم هذه المرحلة لقسمين :ـ

الثانوية العادية.. مدتها خمس سنوات، وتنتهي عندها مرحلة التعليم الإلزامي.

2ـ  الثانوية الرفيعة.. مدة الدراسة لها سنتين، ويشترط الحصول عليها للدراسة الجامعية.

·        يتكون التعليم الثانوي في بريطانيا من أربعة أنواع من المدارس تختلف فيما بينها من حيث سياسة قبول الطلاب و تأتي حسب الترتيب

المدرسة الثانوية العامة ( الأكاديمية) وهي أقدم أنواع المدارس الثانوية في بريطانيا وتحظى بمكانة اجتماعية كبيرة لأسباب تاريخية.تقوم على سياسة الانتقاء حيث تقبل الصفوة من الطلاب الذين يمثلون تقريبا 20% من عدد الطلاب الذين يدرسون المواد ذات الطابع الأكاديمي.
يحصل الطالب على الشهادة الثانوية بمستواها العادي إذا توقف عند السنوات الخمس الأولى، وعند اكمال السنتين التاليتين يحصل الشهادة الثانوية بمستواها الرفيع.
2- المدرسة الثانوية الفنية تحظى أيضا بمكانة كبيرة و تحصل على نسبة من أحسن التلاميذ الناجحين في امتحان القبول، يلتحق بها الطلاب ذوو الميول الفنية.تقدم المدرسة المواد النظرية بالإضافة للمواد المهنية والفنية الخاصة بالصناعات والحرف، وتؤهل هذه المدرسة طلابها للدراسات الفنية العالية.
3-المدرسة الثانوية الحديثة أنشئ هذا النوع من المدارس بموجب قانون بتلر سنة 1944، ويلتحق بها الطلبة العاديين في مستوياتهم التحصيلية.
يجمع المنهج بين المواد النظرية و المهنية، بالإضافة للمواد الخاصة بأعمال السيكرتارية والإدارة.
تعاني من بعض المشاكل مثل انخفاض مستوى التعليم،بسبب اختلاف قدرات التلاميذ وضعف مستوى المدرسين، ونقص الخدمات التعليمية.
تراجع هذا النوع من المدارس أمام الإنتشار الواسع للمدارس الثانوية الشاملة حيث أصبحت هي النمط الشائع للتعليم الثانوي في بريطانيا
4-المدرسة الثانوية الشاملة
يمثل هدا النوع حاليا الصورة الحديثة المطورة في التعليم الثانوي البريطاني و التي تبني انشاءها حزب العمال.
تقبل المدرسة الشاملة جميع الطلاب دون تمييز مع اختلاف ميولهم و قدراتهم و مستوياتهم 
تقدم المدرسة الشاملة برامج دراسية أكاديمية و مهنية متنوعة 
تحقق المدرسة الشاملة تكافؤ الفرص للجميع و تقضي علي الفوارق الاجتماعية

 

إعداد المعلم

·        أصبح إعداد المعلم في إنجلترا منذ سنة 1947م مسئولية الجامعات بناء على توصية ( ماكنير) عام 1944م حيث أعتبر هذا التقرير من أهم خطوات تطور إعداد المعلمين في إنجلترا .

·        كما يعتبر تقرير لورد جيمس ( 1972) أهم تقرير في إعداد المعلمين وتدريبيهم في إنجلترا ، وقد اعد هذا التقرير لجنة رسمية مشكلة بمعرفة وزارة التعليم والعلوم وكلف إعداد هذا التقرير 50 ألف جنيه استرليني .

·        يوجد خطان أساسيان لإعداد المعلم وهما :ـ

1ـ مستوى البكالوريوس under-Graduate Level : ويلتحق الطالب بالجامعات والمعاهد البوليتكينية و الكليات الجامعية و معاهد التعليم العالي وبعض المعاهد الجامعية حيث تقدم هذه المؤسسات مقررات تؤودي للحصول على بكالوريوس التربية لمدة ثلاث سنوات دون الحصول على شهادة الشرف للعمل في المهنة أو بعد أربع سنوات مع الحصول على شهادة الامتياز و شرف العمل في المهنة .

 

2ـ مستوى الدراسات العليا post –Graduate Level

ويعتمد على أعطاء مقررات دراسية لمدة عام بعد الدراجة الجامعية الأولى لغير الحاصلين على بكالوريوس التربية (Bed) ، للحصول على شهادة التربية والتي تسمي ( pgce) وهناك بعض الاستثناءات التي قد تخرج عن هذه القاعدة .

 

·        شروط القبول لمؤسسات إعداد المعلم

·        يتم وضع شروط قبول الطلاب عن الطريق الكليات والمعاهد حيث أنه يجب على جميع الطلاب المتقدمين لدراسات بكالوريس التربية ( bed)، أن يسجلوا في مكتب التنسيق المركزي كمؤسسة مستقلة ، وطلاب بكالوريوس التربية يتم تسجيلهم بواسطة المكتب المركزي للقبول في الجامعات (  UCCA) .

·        للحفاظ على المستوى العلمي و الأكاديمي في مهنة التدريس فأن جميع المقدمين يجب أن يتوافر فيهم الكفاءة في اللغة الانجليزية و الرياضيات .

 

 

·        تعيين المعلمين الجدد والتدريب أثناء الخدمة

·        تعمل السلطات المحلية على تعيين المعلمين الجدد في ضوء إمكانياتها وتدريبهم أثناء الخدمة ، حيث يتم تقديم برامج تدريبية أثناء الخدمة ، حيث يتم تقديم برامج تدريبية أثناء الخدمة عن طريق السلطات التعليمية المحلية و مراكز المعلمين و الجهات الاستشارية .

·        يوجد وكالة لتدريب المعلمين حيث إن من مهماتها تحسين جودة التعليم و تطويره و تحسين ظروف المهنة بتدريب المعلمين و السعي لتحقيق براعة و انتقائية و كفاءة للمعلمين مع الشعور بالمسؤولية .

·        يتمتع المعلمين ضد المرض والحوادث والإصابات أثناء العمل ، ولهم ضمانات ضد الفصل أو الطرد ويحصلون على مساعدات في الشئون القانونية ، ويحضون بحرية أكاديمية تفوق ما يحظى به المعلمون في أي بلد أخر .

·        يوجد روابط مهنية للمعلمين ومن أبرزها وأكبرها وأهمها الإتحاد القومي للمعلمين وهو يضم معظم العاملين في ميدان التدريس بكل أنواع المدارس الخاصة والرسمية . (عبود ، وزملائه،2000م، ص359)

 

التربية الخاصة

·        أكد قانون التعليم لسنة 1981م على أهمية اللوائح و القرارات التي صدرت من قبل والمتصلة بالتربية الخاصة ، ودورها في العملية التعليمية .

·        تم تقسيم الأطفال المعاقين إلى عشر درجات من الإعاقة ، حتى يسهل على تقديم الخدمة التعليمية لكل فئة منهم ، حسب حاجاته التعليمية الخاصة .

·        لا يقتصر مفهوم الإعاقة على ما هو متعارف عليه في الدول النامية ( الصم والبكم و العمي )،و هذا المفهوم الواسع للتربية الخاصة في إنجلترا يضم حوالي 2% من الطلاب .

·        وتقدم الخدمة لهذه الفئة في المدارس الخاصة ــ فصول أو وحدات داخلية في المستشفيات أو حتى في منازل الأطفال أنفسهم .

·        معلمي هذه الفئة يعتمد على التدريب أثناء الخدمة In-service Courses للمدرسين الممتازين ، وأصحاب الخبرة التدريسية الطويلة ، ومدة الدراسة لهذه المقررات حوالي عام كامل ، كما يجب أن يكون معلمي فصول المكفوفين و الصم والبكم من أصحاب المؤهلات الخاصة مع ما سبق من الخبرة الطويلة والتدريب لمدة عام كامل . (عبود ، وزملائه،2000م، ص355)

 

 

المناهج الدراسية

·        أعتمدت الدولة منهجاً وطنياً يطبق على جميع الطلبة في مراحل التعليم الإلزامي الحكومي ، وتم وضع المنهج على أربع مراحل أساسية وفق قانون إصلاح التعليم لعام 1988م حيث أصبح أختيار المنهج ومحتواه يقع تحت مسئولية إدارة كل مدرسة على حده ، أو على مستوى كل سلطة تعليمية محلية ، وتركت الحرية كاملة للمدرس الأول والمعلمين التابعين له في وضع الجدول الدراسي والكتب التي تحقق أهداف المنهج وكذلك طرق التفاعل والتدريس اليومي داخل المدرسة .

في المدارس الخاصة يتم تطبيق المنهج أختيارياً وطواعية بدون إجبار من السلطات التعليمية .

 ·       هناك مقررات محورية ومقررات أساسية وفق الجدول التالي :ـ

المرحلة

العمر والسنة الدراسية

المواد

الأولى

5- 7 سنوات

للسنة الدراسية 1 إلى 2

·        المواد المحورية ـــ رياضيات ـ علوم ـ لغة إنجليزية

·        المواد الأساسية ـــ التقنية ( تصميم وتقنية معلومات) ـ التاريخ ـ الجغرافيا ـ الفنون ـ الموسيقى ـ التربية الرياضية .

الثانية

7 – 11 سنة

للسنة الدراسية 3  إلى 6

الثالثة

11- 14 سنة

للسنة الدراسية 7 إلى 9

·        المواد المحورية ـــ رياضيات ـ علوم ـ لغة إنجليزية

·        المواد الأساسية ــ التقنية ـ التاريخ ـ الجغرافيا ـ الفنون ـ الموسيقى ـ التربية الرياضية ـ لغة اجنبية حديثة ـ متطلبات أخرى مثل التربية الدينية و التربية الجنسية .

الرابعة

14 – 16 سنة

للسنة الدراسية 10 إلى 11

·        المواد المحورية ـــ رياضيات ـ علوم ـ لغة إنجليزية

·        المواد الأساسية ــ التصميم والتقنية ـ تقنية المعلومات ـ لغة أجنبية حديثة ـ تربية مهنية ـ تربية رياضية ـ تربية جنسية ـ متطلبات مثل التوجيه المهني .

 

·        التعليم الديني يدرس للطالب في جميع المراحل بينما تدرس مادة التربية الجنسية في المرحلة الثانوية

                                                                        (مرسي ، 2005م،ص183)

 

 

 

التقويم والاختبارات

·       نجد أن (التقويم التكويني المستمر) هو جزء مهم ورئيسي من السياسة التعليمية التي رافقت إصدار قانون التعليم 1988م ، وهو المعتمد حتى الآن في تقييم الطلاب وأداء المدارس

·       الترفيع الآلي للطلاب، فلا يوجد رسوب وإن كان مستوى الطفل أقل من مستوى أقرانه يتم نقله معهم مع العناية الخاصة به .

·       يختبر الطلاب في نهاية المرحلة الابتدائية اختبار يسمى (+ 11) .

 ·        القبول في المعاهد و المؤسسات التعليمية العليا يتوقف على أداء الطلاب في امتحانات شهادة التعليم العامة .

·        الاختيار الثاني هو دخول الدراسة بشكل منتظم في الكليات الإضافية أو المرحلة التالية من التعليم الأعلى Tratiory collge . وذلك للحصول على مؤهلات عامة أو شهادات تعليم فني .

التعليم العالي

تضرب بعض الجامعات الانجليزية بجذورها التاريخية منذ زمن بعيد ، حيث تعد من أعرق الجامعات في العالم حيث تعود بداياتها إلى القرن الثالث عشر الميلادي ، ويتم تصنيفها على أربع مراحل وهي :ـ

1ـ وتشمل هذه المرحلة الجامعات الست الأولى ذات العراقة والإرث العلمي المتميز وهي :ـ

الجامعة

تاريخها

أكسفورد

1264م

كمبردج

1284م

سانت اندروس

1411م

جلاسجو

1451م

إبردين

1495م

أدنبرة

1583م

2ـ المرحلة الثانية وتشمل الجامعات التي أنشئت في العهد الفكتوري أو الجامعات الفيدرالية والمدنية ، وبلغ عددها إحدى عشرة جامعة .

3ـ في هذه المرحلة نتج سبع جامعات أطلت في القرن العشرين وهي كليات لندنية في الأساس .

4ـ وهذه المرحلة أنتجت جامعات جديدة وهي :ـ

أـ ثمان جامعات أطلق عليها /جامعات الحقول الخضراء الثماني حيث أنشئت في ستينيات القرن العشرين .

ب ـ تشمل كليات التقنية و معاهد التقنية التي تحولت لاحقاً إلى جامعات ويبلغ عددها عشراً.(الحربي ،محمد ،جامعة الملك سعود ،1428هـ)

·        الجامعة المفتوحة

حيث خرج هذا المفهوم من عباءة ( جامعة الهواء ) ، وأنبثق هذا المفهوم من خطاب زعيم المعارضة عام 1963م السيد هارولد ويلسون ، وتلا ذلك تكوين لجنة في عام 1967م ، أنيط بها التخطيط لإنشاء الجامعة المفتوحة ، وبالفعل رفعت اللجنة دراستها إلى الجهات المعنية في عام 1968م .

 

·        تقدم فرص تعليمية للمرحلة الجامعية والدراسات العليا ولا تتطلب أو تشترط مؤهلات رسمية للالتحاق بها ، كما يلتحق بها أيضاً الراغبون في إعادة تنشيط معلوماتهم أو الارتقاء بها وكذلك للاستزادة المعرفية .

 (دليل الملحقية التعليمية السعودية ،1434هـ)

 

التعليم المساند

·        ويقصد به التعليم الاضافي أو غير النظامي ويحتوي على بعض الأنشطة التعليمية التي تتاح للكبار والذين تجاوزوا العمر القانوني لترك مقاعد الدراسة ويشمل ( التعليم المهني ـ والعام ـ والكبارـ البرامج العلمية والثقافية ) ، ويدار هذا النوع من التعليم عن طريق سلطات التعليم المحلية .

أ ـ تعليم الكبار / عبارة عن أنشطة وبرامج تقام في المدارس الحكومية في الفترة المسائية وخصوصاً المدارس الثانوية حيث يضع هذه البرامج التعليم العالي والكليات .

ب ـ التعليم المهني / ويشكل نسبة عالية من التعليم الإضافي وتعنى به كليات التقنية والزراعة والمعاهد التعليمية حيث يحصل الطالب على البلوم العالي والشهادة الوطنية والعالية والدبلوم الوطني العالي .

 

التعليم الأهلي

·        تطبق مدارس التعليم الأهلي طواعية نظام التعليم الحكومي من حيث الأنظمة و المناهج والمقررات والاختبارات وكل ماله علاقة بالإدارة التربوية .

·        تدار هذه المدارس عن طريق القطاع الخاص وذلك بواسطة أفراد وشركات وهيئات ائتمانية خيرية خاصة .

·        تتراوح أسعار هذه المدارس بين 5000 و 15000 جنيه استرليني .

·        المدارس الابتدائية و الثانوية التطوعية فنجد أن الكنيسة البروستانتية والكاثوليكية دوراً في دعم هذه المدارس .

 

 

اليوم الدراسي والتغذية المدرسية

·        يبدأ اليوم الدراسي الساعة التاسعة صباحاً ، وينتهي الساعة الثالثة والنصف بعد الظهر .

·        عدد الحصص خمس حصص ، مدة كل حصة ساعة كاملة ويتخللها فسحتين .

·        لايزيد عدد الطلاب في الفصل الواحد عن ثلاثين طالب .

·        الغذاء يقدم بشكل صحي وهناك رقابة صارمة علة هذا الموضوع .

·        يدفع التلميذ مبلغ رمزي نظير وجبتي الافطار والغداء ، وفي حالة عدم المقدرة تتولى المدرسة الدفع عنه كما يجوز للطالب إحضار إفطار من المنزل .

 رياض الأطفال

نجد التعليم في بريطانيا أهتم اهتمام كبير بهذه الفئة وجعل تعليمهم مجاني من عمر ثلاث سنوات وقد تكون فصول ملحقة بمدارس المرحلة الابتدائية أو مدارس مستقلة ، كم يتم اختيار المعلمين بعناية من كبار السن لهذه الفئة .

تعليم المرأة

حضيت المرأة بحرية التعليم والمساواة مع الرجل ، وقد كانت قوانين إصلاح التعليم تبين أهمية تعليم المرأة والمساواة مع الرجل .

منحت المرأة الفرصة الكاملة في تعليم طلاب المرحلة ما قبل الابتدائية وكذلك المرحلة الأولى من الابتدائي بحيث يقتصر تعليم الطلاب على المرأة فقط  .

 قائمة المراجع :ـ

1ـ عبود ، ضحاوي ، سلامة ، بكر. (2000م) التربية المقارنة والألفية الثالثة .القاهرة ،دار الفكر العربي.

2ـ مرسي ، محمد منير .(2005م) ، التربية المقارنة بين الأصول النظرية والتجارب العالمية .القاهرة .عالم الكتب .

3ـ الحربي ، محمد (1428هـ ) ، تمويل التعليم العالي دراسة مقارنة بين السعودية وبريطانيا ، جامعة الملك سعود.

4ـ دليل الملحقية التعليمية السعودية (1434هـ ) .

5ـ وزارة التعليم والعلوم البريطانية على الرابط http://www.education.gov.uk/ تم فتح الرابط بتاريخ :25/1/1435هـ الساعة العاشرة مساء .

6ـ موقع المدارس في بريطانيا http://projectbritain.com/education تم فتح الرابط بتاريخ :25/1/1435هـ الساعة الحادية عشر مساء .

7ـ رابط الحومة البريطانية وهياكل التنظيم http://data.gov.uk/organogram/department-for-education-0 تم فتح الرابط بتاريخ :26/1/1435هـ الساعة التاسعة مساء .

8ـ تقرير التنمية البشرية 2013م .

9ـ دليل اختبارات التايمز 2011م .